سياسة

في افتتاح البرلمان من طرف الملك.. هكذا عاش بنعزوز لحظات عصيبة

18/10/2019 14:24
آذار
بعد "اختفاء" دام عدة أشهر عقب اتهامه من طرف حزبه بالسطو على مبالغ مالية بعضها من مساهمات برلمانيي الحزب وبعضها الآخر من مساهمات مجلس المستشارين، ظهر عزيز بنعزوز الرئيس السابق للفريق البرلماني لحزب الأصالة بمجلس المستشارين، الجمعة المنصرم، خلال جلسة افتتاح البرلمان من طرف الملك محمد السادس.
 
مصدر مطلع كشف لموقع "آذار" أن بنعزوز حضر الجلسة الافتتاحية للبرلمان ولم يجلس مع برلمانيي حزبه، بل اختار الجلوس وسط برلمانيي الاتحاد الدستوري والتجمع الوطني للأحرار.
 
مصدرنا أوضح أيضا أن بنعزوز عاش لحظات عصيبة وكادت الأمور أن تتطور إلى الأسوأ بعد أن طالبه برلماني اسمه (ه.ص) بأن يرجع له مبلغا ماليا تتراوح قيمته بين 30 و40 مليون سنتيم وإلا سيفضحه أمام الناس أجمعين.
 
"أنت شفار. رد ليا افلوسي أو لا نشوهك.."، هكذا قال البرلماني الضحية (ه.ص) لبنعزوز الذي التزم الصمت ولم يستطع أن يعقب ولو لكلمة واحدة.
 
يذكر أن بنعزوز، الذي أصبح من كبار أعيان الحزب وأغنيائه ومن سكان الفيلات، كان قبل انخراطه في البام لا يملك فرد حذاء واحدة وكان بمثابة سوط إلياس العماري وكان يصول ويجول وكان لا يوقر صغيرا أو كبيرا وكان يسب يمينا وشمالا ولم يسلم من لسانه الطويل أي مناضل من الحزب بمن فيهم الشيخ بيد الله الذي كان بنعزوز يخرجه من منزله بلباس النوم فقط لإهانته وهو وقتها أمين عام للحزب.
 
 
 
 
إقرأ أيضا

في افتتاح البرلمان من طرف الملك.. هكذا عاش بنعزوز لحظات عصيبة

قضية وصف مزوار ب"الأرعن".. وهبي يستدعي بوريطة إلى البرلمان ويستغرب من "الهجوم" على رئيس جمعية مستقلة

استعدادات لتكريم عصمان والماجدي لازال وفيا لابنه نوفل

التعديل الحكومي.. حديث عن "بلوكاج" جزئي بسبب حزبين اثنين

منظمة الشباب والمستقبل تعدد اعطاب النموذج التنموي

بعد أن تحدث العثماني عن قرب تفرغهم لمؤسسة الخطيب.. هل يغادر الداودي والخلفي ومصلي الحكومة؟

مصدر حكومي رفيع ل"آذار": إجبارية التصويت سوف تدخلنا في متاهات والنتيجة واحدة

بلدية صفرو.. الاتحاديون ورفاق بنعبد الله "ينتفضون" ضد البيجيدي

اعتقال صحافية في قضية حب.. من يريد "إجهاض" تجربتنا الديمقراطية؟

هؤلاء مرشحون لخلافة بنشماش من تيار المستقبل؟