مجتمع

قضية "السطو" على أرض للجيش.. برلماني سابق في قفص الاتهام

01/02/2018 15:20
آذار

ينتظر أن تعرف قضية "السطو" على بقعة أرضية تابعة للجيش بعين البرجة بالدار البيضاء من قبل برلماني سابق، انتقل من الحركة الشعبية إلى الأصالة والمعاصرة، تطورات جديدة.

مصدر مطلع كشف لموقع "آذار" أن البرلماني المعني بالأمر (رضوان نضام) حصل في ظروف غامضة على بقعة أرضية مساحتها 600 متر مربع اقتطعت من هذه الأرض المملوكة للجيش والتي يوجد فوقها تجمع سكني لعائلات العاملين بالمؤسسة العسكرية.

وحصل البرلماني السابق نضام على هذه البقعة وسط الانشغالات المرتبطة بإعادة إيواء أصحاب هذه المنازل الوظيفية وترحيلهم إلى خارج المدينة في إطار مشروع يقضي بإعادة إيواء أزيد من 8400 أسرة من قاطني دور الصفيح، وهو المشروع الذي أعطى انطلاقته الملك محمد السادس في وقت سابق.

لكن المثير في هذه القضية هو أن البرلماني المذكور لم يكتف بحيازة هذه البقعة الأرضية فقط، بل حولها إلى مستودع وصالة عرض عشوائية وسط أنباء عن تواطؤ مع بعض رجال السلطة بالمنطقة الذين غضوا الطرف عن هذه الخروقات التي تقع أمام أعينهم دون أن يحركوا ساكنا.

 
إقرأ أيضا

حريق "أوسكار".. حكاية ملهى عشوائي مملوك لتاجر مخدرات ويرتاده مسؤولون كبار بالدار البيضاء

وفاة بنسعيد إشاعة وشقيقه علي هو الذي توفي

كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة تنظم حملة وطنية تحت شعار "عيد مبارك نظيف"

عيد الأضحى.. الوافي تستتفر مدراءها لإنجاح حملة "عيد مبارك نظيف"

صفرو.. "خروقات" قد تطيح بمسؤول جماعي من البيجيدي والنيابة العامة تفتح تحقيقا في الملف

'عيد مبارك نظيف".. الوافي تستقبل عيد الأضحى بحملة وطنية

رغم أن التمويل من "مبادرة ملكية".. تعثر إصلاح طريق بصفرو

صفرو.. هكذا "تعثر" مخطط إنقاذ المدينة من التهميش

هكذا تلقى الخيام خبر وفاة والدته

الدعاية الرقمية للبوليزاريو حول الصحراء.. تحليل الخطاب