; قضية تجميع مرضى كورونا.. مصدر حكومي يشرح ل”آذار” خلفيات القرار – الخبر من زاوية أخرى | آذار – adare.ma
الخبر من زاوية أخرى

قضية تجميع مرضى كورونا.. مصدر حكومي يشرح ل”آذار” خلفيات القرار

آذارآذار


أثار قرار وزارتي الداخلية والصحة القاضي بتجميع المصابين بفيروس كورونا بمؤسستين صحيتين متخصصتين في كل من بنسليمان وبنجرير بعض الجدل وسط مواقع التواصل الاجتماعي. 

وفي الوقت الذي انتقدت بعض الأصوات هذا القرار الصادر عن وزارتي الداخلية والصحة ودافعت على أن يعالج المصاب بالفيروس بأقرب مستشفى إليه في أي مدينة مغربية، دخل مصدر حكومي على الخط في هذه القضية ووصف قرار الوزارتين ب"الوجيه والحكيم".
  
وأوضح مصدرنا الحكومي في اتصال مع موقع "آذار" "إن السبب الداعي الى اتخاذ القرار هو أن وجود مرضى الكورونا بالمستشفيات الجامعية في أكثر من مدينة مغربية أثر على ارتياد المصابين بباقي الأمراض الأخرى بهذه المستشفيات الجامعية..".

وذهب  المصدر نفسه أبعد من ذلك وتابع قائلا للموقع في سياق تعليل قرار تجميع المصابين بالفيروس في مدينتي بجرير وبنسليمان "إن وجود مرضى الكورونا بالمستشفيات الجامعية حد أيضا من مستوى تمتع عموم المواطنين من حقهم في التطبيب".

وزاد المصدر ذاته قائلا "ثم إن استمرار استشفاء المصابين بكورونا بالمستشفيات الجامعية يتطلب احتياطات غير عادية وامكانات كثيرة في الوقت الذي يعرف الوباء تراجعا ملحوظا على الصعيد الوطني..".

"كما ان  هذا القرار الحكيم، بحسب المصدر الحكومي ذاته، سيخلق بيئة نفسية جديدة نحتاجها في هذا الوقت الصعب لنتجاوز معاناتنا مع الوباء والحجر وغيره..".