; بسبب عدم الإستفادة من “AMO تضامن” أيت الطالب يكشف عن المعايير المعتمدة – الخبر من زاوية أخرى | آذار – adare.ma
الخبر من زاوية أخرى

بسبب عدم الإستفادة من “AMO تضامن” أيت الطالب يكشف عن المعايير المعتمدة

بسبب عدم الإستفادة من “AMO تضامن” أيت الطالب يكشف عن المعايير المعتمدة
آذارآذار

كشف وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب عن المعايير المعتمدة للاستفادة من نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالأشخاص غير القادرين على تحمل واجبات الاشتراك، التي تم تحديدها طبقا للقانون المتعلق بمنظومة استهداف المستفيدين من برامج الدعم الاجتماعي وبإحداث الوكالة الوطنية للسجلات.

جاء ذلك خلال جلسة برلمانية كتابية، حيث تلقى الوزير العديد من الأسئلة المتعلقة بالتحول من نظام راميد إلى نظام “أمو تضامن”.

وأوضح الوزير آيت الطالب أن المعايير المعتمدة تتضمن تحديد العتبة الخاصة بالتأمين الصحي بناء على تصريحات المستفيدين بشأن مصاريفهم، دون النظر إلى مدخولهم.

وشملت الإجراءات التي تم اتخاذها 139 برنامجا من برامج الحماية الاجتماعية، مع إنشاء السجل الاجتماعي الموحد كأساس للتصنيف والتوجيه.

وأشار الوزير إلى أن عدد المسجلين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يبلغ ما يقارب 3.7 مليون عامل غير أجرائي، و8.5 مليون شخص غير قادر على تحمل واجبات الاشتراك السابقة في نظام المساعدة الطبية “راميد”. كما تم نقل 10.4 مليون مستفيد من نظام “راميد” إلى نظام التأمين الصحي “أمو تضامن”.

وأوضح الوزير أنه تم إدراج 5.2 مليون مستفيد في نظام “أمو تضامن” من بين المستفيدين الذين جددوا طلباتهم، بينما لم يجدد 3.9 مليون مستفيد طلباتهم. وجرى تسجيل 2.5 مليون مستفيد جديد في نظام “أمو تضامن”، مما رفع إجمالي عدد المستفيدين إلى 7.7 مليون مستفيد.

وفيما يتعلق بالأمراض المزمنة، أكد الوزير على وجود مرحلة انتقالية تتيح لجميع الفئات المستفيدة من التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الولوج للخدمات الصحية. وأكد الوزير على أن الحكومة تعمل على تعميم التغطية الصحية لجميع الفئات المستهدفة، وأن القوانين الجديدة تؤطر هذه العملية بشكل كامل.