عدالة

بعد الشروع في تأديب أربعة قضاة من النادي.. الشنتوف "يخرج" عن تحفظه وينتصر لحرية التعبير

08/07/2019 10:56
آذار
في تطور جديد لقضية القضاة الأربعة الذين كانوا قد كتبوا قبل أكثر من سنة تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي اعتبرت خروجا عن واجب التحفظ، أعلن نادي قضاة المغرب الذي يرأسه عبد اللطيف الشنتوف أن المجلس الأعلى للسلطة القضائية عين مقررا لمباشرة المسطرة التاديبية في حق هؤلاء القضاة الذين هم أعضاء بالنادي للنظر فيما نسب بخصوص هذه القضية.
 
وكتب عبد اللطيف الشنتوف تدوينة بالحساب الرسمي للنادي على موقع الفايسبوك عبر فيها عن استغرابه لهذا الإجراء الذي اتخذه المجلس خاصة أنه جاء بعد الإجتماع مع النادي لمرتين وضح خلالهما رؤيته قبل أن يتم الاتفاق على إجراء لقاءات دورية بين الطرفين.
 
الشنتوف، الذي خرج تحفظه في هذه التدوينة، شدد على أن الأمر يتعلق هنا بحرية التعبير المكفولة دستورا وقانونا لكل القضاة، مستغربا في الآن نفسه عن سبب هذا الإجراء بعد سنة كاملة تقريبا من استدعاء القضاة الأربعة للمفتشية العامة بخصوص نفس الموضوع.
 
وعبر الشنتوف عن رغبته في أن يعالج هذا الموضوع من طرف المجلس معالجة حكيمة، مطالبا بذات المناسبة من الزميلات و الزملاء القضاة أن يمارسوا في تعليقاتهم حريتهم في التعبير والتضامن مع الزملاء دون انفعال.
 
 وأضاف الشنتوف قائلا: ”نادي قضاة المغرب سيواصل طريقه لأنه مؤمن برسالته النبيلة في خدمة القضاء والقضاة رغم كل شيء .."، مبديا استعداد النادي، الذي قرر اجتماع مكتبه التنفيذي خلال هدا الاسبوع، للوقوف الى جانب القضاك المتابعين دفاعا عن حقهم  في حرية التعبير التي كفلها دستور 2011".
 
 
 
 
إقرأ أيضا

ملتقى العدالة بالعيون.. عبد النباوي يشرح معنى استقلالية السلطة القضائية

قضية بوعشرين.. مشتكيات "يعزلن" الطالبي من مهام الترافع لفائدتهن

شيكات آل بودريقة تقود إلى الحكم على الموثقة فتحي بست سنوات سجنا نافذا

تفعيلا للدبلوماسية القضائية.. عبد النباوي يلتقي كبار المسؤولين القضائيين بالجزائر وتركيا وإسبانيا

المؤتمر الدولي لمراكش. عبد النباوي يتحدث عن العدالة والاستثمار

هاجر تفقد 17 كيلوغرما من وزنها وهذا ما تفعله داخل السجن

اعتقال فنان مغربي بفرنسا وأصدقاؤه يتحدثون عن "مؤامرة" و"ابتزاز مالي"

واقعة قاضي مراكش.. نادي القضاة يمسك العصا من الوسط في الخلاف مع الأمن

ملفات السطو على العقار.. "ضحية" يستنجد بالحموشي ويقول: "يا رب نتلاقى معاه"

بنكيران "يسامح" طالبا هدده بالقتل ووصفه بكلمات نابية