سياسة

تشميع بيوت العدل والإحسان.. الرميد لن يجيب عن سؤال الاستقلاليين

09/02/2019 12:39
آذار
أفاد مصدر مقرب من وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد أن هذا الأخير لا يعرف السبب الذي جعل الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب يوجه له سؤالا حول تشميع بعض بيوت جماعة العدل والإحسان اليه عوض الوزير المعني مباشرة بالموضوع، في إشارة إلى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت.
 
 مصدرنا قال لموقع "آذار" إن الرميد لا مسؤولية له في  هذا إغلاق هذه البيوت، كما أن الأمر لم يكن محل تداول بين أعضاء الحكومة. 
 
 وتابع المصدر قائلا: "إذا كان الباعث على ذلك السؤال هو المسؤولية التضامنية للحكومة، فإنه قياسا عليه، يمكن مساءلة الوزير نفسه عن كل مشاكل البلاد ابتداء من مرض الانفلونزا إلى مشاكل المواطنات المغربيات العاملات بإسبانيا وهلم جرا، وهو الشيئ الذي لا يعقل".
 
 وكشف المصدر نفسه للموقع أن وزير الدولة لن يجيب على السؤال المذكور، وأن الفريق المحترم يتعين عليه اذا اراد ان يناقش الموضوع فعلا في البرلمان ان يوجه سؤاله الى الوزير المعني مباشرة".
 
 
 
 
إقرأ أيضا

موحى اليوسي يفك ارتباطه بحركة العنصر

على هامش الاستقبال الملكي لخوان فيليبي.. "كلاش" بين مريم بنصالح ومزوار

تشميع بيوت العدل والإحسان.. الرميد لن يجيب عن سؤال الاستقلاليين

فوز البيجيدي ببلدية المحمدية.. بنكيران يشيد بـ"الموقف البطولي" للاتحاديين

بعد أن شبهت السعودية والإمارات ب "داعش".. الدوحة في "حرج" مع الرباط

مائدة جنيف حول الصحراء.. لهذه الأسباب غاب ياسين المنصوري

بمناسبة اليوم الوطني لبلاده.. سفير الإمارات يقيم حفل استقبال بحضور العثماني

لهذه الأسباب التقى العثماني بعبد الإله بنكيران؟

"المقدسون الجدد".. وهبي يلمح إلى أخنوش ومواجهات حادة بين البيجيدي والأحرار

قضية يتيم.. البلاغ "القاسي" للحركة يثير غضب قادة وازنين داخل البيجيدي