سياسة

قضية يتيم.. البلاغ "القاسي" للحركة يثير غضب قادة وازنين داخل البيجيدي

03/10/2018 17:42
آذار
علم موقع "آذار" أن بعض القادة الوزانين في العدالة والتنمية تلقوا، بغضب واستياء زائد، نص البلاغ "القاسي" الذي أصدرته حركة التوحيد والإصلاح في حق وزير الشغل محمد يتيم على خلفية ظهوره رفقة خطيبته بباريس.
 
مسؤول من البيجيدي كشف للموقع أن الذي أثار استياء بعض قادة الحزب هو تلك الفقرة التي تحدث فيها البلاغ عن "وقوع يتيم في بعض الأخطاء غير المقبولة أخل فيها ببعض ضوابط الخطبة ووضع نفسه في موقع الشبهة وتصرف بما لا يليق بمقامه".
 
المصدر نفسه اعتبر مضمون هذه الفقرة كان قاسيا جدا ولا يندرج ضمن اختصاصات الحركة التي كان ينبغي أن تكتفي فقط بتذكير مناضليها وأعضائها بالمبادئ العامة والأخلاق والقيم المؤطرة لسلوكها الدعوي دون الدخول في التكييف الشرعي لبعض المخالفات التي تقع داخل التنظيم.
 
وتابع مصدرنا قوله في هذ السياق "ثم إن التكييف الشرعي لأفعال هذا الشخص أو ذاك ليس من اختصاص الحركة، بل ليس من اختصاصها أيضا تعقب المخالفات التي يرتكبها مناضلوها في السر أو خلف الأبواب المغلقة".
 
ولم يقف المصدر نفسه عند هذا الحد، بل أضاف أيضا "ثم ماذا فعل يتيم لتقوم هذه القيامة كلها؟ لأن التجول مع امرأة سواء كانت خطيبة أو غير خطيبة ليس جريمة أو مخالفة للمنهج تقتضي عقوبة ثقيلة".
 
"التجول مع الخطيبة أو حتى الإمساك بيدها هو بميزان الشرع ليس كبيرة من الكبائر بل مخالفة أخلاقية وصغيرة من الصغائر لا تقتضي كل هذه القسوة وكل هذا الجلد بلا رحمة"، يختم مصدرنا حديثه إلى موقع "آذار".
 
 
 
 
إقرأ أيضا

انتخابات جزئية.. العسالي "تتكردع" وسط قبيلتها وأصابع الاتهام تشير الى مبديع

بعد سفره مع بعثة مغربية.. بنعزوز "يختفي" بأوروبا وبيده الله يوقف مساهمته الشهرية عن فريق الحزب

حسب "الصباح".. الوالي اليعقوبي للقياد: "الملك لا يثق فيكم"

بنعزوز يغادر تيار المستقبل وبنشماش قائد معركة "التخليق" يتنازل له عن إرجاع أموال الدولة والحزب

اخشيشن في اجتماع المكتب السياسي: أنا مكلف من طرف جهات عليا

جهات عليا "تعترض" على عضوية الإدريسي بمجلس بوعياش

احتجاجات الطلبة الأطباء.. "خلاف" داخل حكومة العثماني حول ذكر العدل والإحسان بالاسم وتوقيف الأساتذة

المنصوري لبنشماش: لن أجلس مع المحارشي حول طاولة واحدة

البام.. المواجهات تدخل منعطفا جديدا والمنصوري تصطف مع وهبي في مواجهة بنشماش

امتحانات البكالوريا.. هكذا دافع البرلماني "الغشاش" عن نفسه أمام قيادة البيجيدي