عدالة

حراك الريف.. هل دخل ملف المعتقلين القاصرين مأزقا جديدا؟

09/03/2018 13:08
آذار

يبدو أن قضية الإفراج عن المعتقلين القاصرين في أحداث الريف دخل مأزقا جديدا.

موقع "آذار" توصل إلى معطيات تفيد أن "مبادرة" للإفراج عما تبقى من هؤلاء المعتقلين القاصرين تعثرت في منتصف الطريق.

وفي الوقت الذي لم تتسرب أي معلومة حول سبب هذا "التعثر"، لم تستبعد بعض المصادر أن يكون السبب راجعا إلى "تحفظ" بعض الجهات التي لازالت تعتبر أن احتجاجات الريف لم تكن من أجل مطالب اجتماعية، بل كانت من أجل لي ذراع الدولة.

و"ربما لهذا السبب، تقول مصادرنا، مازالت هذه الجهات متحفظة إلى الآن على أي انفراج في هذا الملف في ظل غياب أي ضمانات من المحتجين حول إمكانية عودتهم إلى ساحات الاحتجاج من جديد".

وكانت عدة جمعيات مدنية أطلقت في وقت سابق عدة نداءات من أجل "الإفراج عن معتقلي "حراك الريف" اليافعين والقاصرين وتمكينهم من متابعة دراستهم.

 
 
إقرأ أيضا

بعد أغنيته "سجن القداسة".. رشيد غلام قد يواجه نفس مصير الزفزافي

بسبب 31 مليارا.. مواجهة بين عمر فرج ولقجع تصل إلى القضاء

مصدر: خروج عليوة من السجن كان بقرار قضائي واعتقاله لم يكن قانونيا

القانون الدولي الإنساني وآليات التطبيق

مهنة التوثيق.. عبد النباوي يدعو إلى "التحديث" لمواجهة تطور العصابات المتخصصة في النصب والسطو على العقار

حكم ثقيل ضد الصحافي بوعشرين

جزر موريس..رئاسة النيابة العامة بالمغرب تفوز بعضوية المكتب التنفيذي لجمعية المدعين العامين بإفريقيا

تطورات جديدة في قضية برلماني عين الشق.. تحركات تنتهي بجمع 400 مليون وبرلماني استفاد من فيلا بثلاثة ملايير و200 مليون

هل تقود قضية برلماني عين الشق المعتقل بتهم ثقيلة إلى تفكيك "عصابة إجرامية"؟

المياة والغابات.. السجن النافذ لمعتدين على تقني بالقنيطرة