تغدية وصحة

دراسة.. اعتماد البروتينات النباتية و الحيوانية معا يقللان الإصابة بأمراض القلب

29/12/2017 15:57
آذار

أثبتت دراسة حديثة أجراها مؤخرا باحثون في مستشفى سان مايكل بطورينطو بكندا، التي أجريت على مجموعة من الأشخاص بطريقة عشوائية، حيث اعتمدت التجربة على نظام غذائي يقوم على تعويض البروتينات الحيوانية ببروتينات نباتية لمدة لا تقل عن عن ثلاثة أسابيع.

كانت في الماضي أغلب الدراسات تعتمد على تعويض البروتينات الحيوانية بأخرى يتم استخراجها من نبات الصوجا، خاصة تلك المستخلصة من الحليب، حيث لاحظ الأطباء من خلال هذه التجربة أن هناك تغيرات كبيرة طرأت على مستوى كوليسترول الدم، إذ أن هؤلاء العلماء تبين لهم في ختام التجربة أيضا أن تعويض حصتين من البروتينات الحيوانية بأخرى نباتية كل يوم بإمكانه أن يعمل على تقليص مستوى الكلسترول بالدم بنسبة تصل إلى 5 بالمائة، وقد أكد العلماء على أن النسبة قد تبدو قليلة مقارنة باحتياجات الجسم، غير أن الأطباء يأكدون على نسبة جد مناسبة لصحة الفرد، كما بإمكانها كذلك أن تؤثر تأثيرا جيدا على الشخص دائما حسب ذات الدراسة.

أكد العلماء المشاركون في هذه الدراسة الحديثة أيضا، أن نسبة انخفاض الكولسترول بالدم قد ترتفع بسبب الاعتماد على نظام غذائي وحيد، بمعنى تناول البروتينات النباتية فقط، في حين أن تناول النوع الحيواني و النباتي منها و بعض المواد الأخرى الغنية بالألياف القابلة للذوبان كحبوب الشوفان والشعير.

تجدر الإشارة إلى أن هناك دراسات سابقة كانت قد أكدت على أن الاعتماد على نظام غذائي يعتمد على الوجبات النباتية فقط يمكنه أيضا تخفيض نسبة الكوليسترول بالدم، كما أن الاعتماد على هذا النظام بإمكانه مساعدة المرضى بتحسين وزنهم و بالتالي التقليل من الإصابة بأمراض القلب. 

 

إقرأ أيضا

أغذية يجب تجنبها عند الافطار

هل حقاً "البروكلي" يقي من السرطان؟

5 نصائح هامة للوقاية من مرض السكري

رياضة المشي: رشاقة ووقاية من الامراض

للنساء: النوم الصحي يزيد فرص الحمل

أفضل فاكهة لعلاج السكري

دراسة.. اعتماد البروتينات النباتية و الحيوانية معا يقللان الإصابة بأمراض القلب

حفاظات الطفل يمكن أن تشكل خطرا على صحة طفلك؟

تناولي البنغر او »الباربا « للقضاء على الأمراض المستعصية

دراسة تبشر .. شم الورد يقوي ذاكرة النساء